0
تقرير: أكثر من ربع الحاسبات الشخصية لا تزال تعمل بنظام تشغيل «ويندوز XP»

كشف تقرير زيادة معدل استخدام نظام «مايكروسوفت»، التشغيلي «ويندوز إكس بي»، البالغة من العمر 12 عامًا، شهدت زيادة في حصتها السوقية في سوق أنظمة تشغيل أجهزة الحاسبات الشخصية خلال شهر يناير الماضي.
وتشير الأرقام الصادرة عن شركة «نت أبليكيشنز»، المتخصصة في إحصاءات السوق، إلى أن إصدارة نظام «إكس بي» كانت مثبتة على نحو 29.23% من أجهزة الحاسبات الشخصية، مقارنة مع 28.98% خلال الشهر الماضي.
ويعني ذلك أن الإصدارة «ويندوز إكس بي» لا تزال تعمل على أكثر من ربع الأجهزة المتوافقة، وذلك قبل نحو شهرين من قيام «مايكروسوفت» بوقف دعمها رسميًا كما أعلنت سابقًا.
ولا تزال الإصدار «ويندوز 7» أكثر النسخ انتشارًا من نظام التشغيل بحصة سوقية بلغت 49. 47%، لكن أكثر خلفائها حرارة في الاستقبال جنى مكانة في السوق في شهر يناير.
ويمثل الإصداران «ويندوز 8» و«ويندوز 8.1»، مجتمعين حصة سوقية تزيد على 10%، مع تخطي حصة الأخير الإصدارة «ويندوز فيستا»، التي بلغت 3.95%.
وتشير الإحصاءات إلى أن تبني الإصدارة «ويندوز 8» كان أبطأ بكثير من سابقتها، التي أمنت حصة سوقية بلغت 17% في أقل من عام.



إرسال تعليق Blogger

عزيزى الزائر بمجرد الضغط على اعلامى اسفل نموذج الرد فسيتم اعلامك باخر ردود المشاركة

تذكر قول الله تعالى (( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ))

 
Top