0
فايروس إلكتروني ينتقل عبر الهواء 
نجح باحثون من جامعة ليفربول البريطانية في إثبات إمكانية إصابة شبكات ال"WiFi" بفايروس إلكتروني معدً يمكنه التنقل من الشبكات كما تنتقل فيروسات أمراض البرد والإنفلونزا بين البشر.

وذكرت وسائل الإعلام البريطانية اليوم (الأربعاء) أن الباحثين في الجامعة قاموا بعمل محاكاة لهجوم على مدينتي لندن وبلفاست ولاحظوا أن الفايروس يمكنه الانتشار مثل الفايروسات الحيوية التي تنتقل عبر الهواء من خلال التحرك عبر نقاط الاتصال المختلفة التي تربط المنازل والشركات بشبكات الـ«واي فاي» المختلفة بحثاً عن أضعفها ليتمكن من اختراقها.

كما لاحظ الباحثون أن فايروس «كاميليون» أو «الحرباء» لم ينجح فقط في اختراق شبكات الـ«واي فاي» الخاصة بالشركات والمنازل، بل أنه تمكن أيضاً من الاختفاء في برامج مكافحة الفايروسات نظراً لأنها تركز بشكل أساسي على الفايروسات المتواجدة على أجهزة الكمبيوتر وشبكة الإنترنت، موضحاً أن الفيروس الجديد يتواجد وينتشر فقط على شبكات الـ«واي فاي».

ولاحظ الباحثون كذلك أن فايروس «كاميليون» كان أكثر نشاطاً في المناطق ذات الكثافة السكانية الأعلى نظراً لأنها تتضمن المزيد من نقاط الاتصال (Acces Points) ما ساعده على التنقل بشكل أسرع عبر الشبكات التي تقع في منطقة يتراوح نصف قطرها بين 10 أمتار و50 متراً.




إرسال تعليق Blogger

عزيزى الزائر بمجرد الضغط على اعلامى اسفل نموذج الرد فسيتم اعلامك باخر ردود المشاركة

تذكر قول الله تعالى (( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ))

 
Top